Wednesday, February 18, 2009

المتنصًرون الأقبـــاط ترد علي أبو اسلام وتصلي من أجلة



المتنصًرون الأقبــــاط صلاه من أجل أبو إسلام


يا أبو إسلام كلامك مردود عليك فنحن نعلم لماذا تقول هذا الكلام .

صرح أبو إسلام احمد عبد الله أحد المشايخ المسلمين الإرهابيين في مصر والتي تتركهم الجهات الأمنية ليذيدوا من الفتنة لكي ينشغل الشارع المصري عن أموره السياسية والاقتصادية والإجتماعية ويظل من تخلف وتأخر الي
أكثر .


الشيخ الاسلامي أبو إسلام أحمد عبد الله هو مثال حي لهمجية الإسلام السلفي الوهابي فمن يعرف أبو إسلام جيدا يجده شخصا متوتر متغير المزاج له ماضي يؤرقة عندما كان مصري فقير واستغل ((مولد الرد علي شبهات النصاري )) ليجمع ((قرشيين)) وبعد أن توقف السعودين الوهابين الداعمين له بدأ يصرخ فيهم علي غرفتة علي البالتوك وهي الغرفه التي سقطت بشكل مخيف في مقابل الغرف الاسلامية الشيعية منها والسنية
فغرفتة لم تعد أصلا تقبلة بل يتحكم فيها أدمنية أخرين غيره ويستعينون بة في وقت الأزمات في مصر ليسب الاقباط ويهينهم بكم ضخم من السباب والشتائم والأكاذيب ورمي بلائة عليهم ويتخيل أبو اسلام أنة بهاذا هو من يواجهه الكنيسة والاقباط والمسيحيين الشرقيين والغربيين الذين اعتدوا علي دينة فهو يعتقد أنة رجل الجهاد الأول في أمة محمد الذي يجاهد ويضحي بنفسة في مواجهه النصاري . والغريب في أمر هذا الانسان انة يعتقد نفسة مهدد من الامن والاقباط فلك أن تتخيل مدي ذكاء هذا الشخص وهو يقول الاقباط يريدون ان يقتلونيني وأنني سجنت واعتقلت عند زيارة المهندس مايكل منير الاولي لمصر ويقوم برمي بلائة علي الاخريين ويدعي الإضطهاد !!! فمن يمعونة من المسلمين حتي يعلمون أنة كاذب وكذبة مشرع في الحرب الذي يعتقد هو انة فيها مع من دمروا وفضحوا احاديث ونصوص وتاريخ الإسلام ! ولكن للاسف هو بسبب فشلة العلني والمعروف لجمهور البالتوك أنة لايستطيع الرد علي أي من علماء حوارات الاديان مثل السيد الأدمن متجللي أو القمص زكريا بطرس الذي يدخل كل خميس الي عرفتة وتجد أبو اسلام موجود في الغرفة يجلس يستمع ولا يحرك ساكنا ولا يفتح فاه وباسماء متعدده حتي لايفتضح أمرة .ليس هذا فقط ولكنة مصاب بحالة من الصدمة بسبب كثره من يعتنقون المسيحية وزياده اعداد المتنصريين الذي يخرج منهم جزء محارب للاسلام ويبقي جزء اكبر منكب علي حياتة ولكن مع المســـــ الله ـــــيح له المجد كل المجد .

ابو اسلام ومتنصريين السعودية والخليج اقوي
متنصريين علي وجهه الأرض

لمن لا يعرف السلوك الإستخباراتي لمتنصريين السعودية والخليج فعلية متابعه هذا المقال الان . فمتنصريين السعودية والخليج يمتلكون الجراءة في الحديث مع المسلمين المنغلقين ويضربون قواعد الاسلام بطريقة لايستطيع الاقباط لمسها لانهم ((عجم )) ونحن المسلمين السابقين نعلم ما معني الكلمة والمقصود وابو اسلام يعلم ما اقصده الأن . فمتنصرين الجزيرة العربية وهم يعشقون القمص زكريا بطرس وعلي اتصال متواصل بقادتهم معه.
فمن الأخطاء الشديدة الذي يقع فيها بعض الاقباط والمبشريين هي إهانة العروبة والعرب وهذا خطأ فادح لانك بهاذا تعثر متنصريين الجزيره .
فمتنصريين الجزيرة يتابعون الحركة التبشيرية بقوه جدا بل وهم الان وصلت بهم القوة لعمل كنائس خاصة جدا موجوده في قلب مكة والمدينة والرياض وجده وغرب السعودية ولديهم الكتب والاناجيل والحوارات المسجلة ويشاهدون قناه الحياة ويفتخرون بوجود بطل لهم كمتنصريين وهو الاخ المتنصر رشيد المغربي وليس هذا فقط بل متنصريين الجزيرة لهم جماعات تبشيرية خاصة جدا ومسيحيتهم وايمانهم ليس لة طائفة ولكنة ايمان شخصي مع يسوع والكتاب المقدس .
ومؤخرا قامت الجهات الأمنية بإعتقال شاب سعودي عرض بيانتة وصورتة في اول اعلان لمتنصر في السعودية عن نفسة وما أكثرهم علي البالتوك ولكن الشاب الذي اعلن عن بيانتة في مدونتة الخاصة وكنا تكلمنا اصدقائي زوار المدونة عنة في السابق بعد اعتقالة ووصفنا لكم مايحدث داخل سجون ومعتقلات السعودية السرية التي ينتهك فيها كل حقوق الانسان . رغم أن سلطات السعودية وخاصة وزارة الخارجية السعودية التي دائما تحاول
ان تصلح ماتفعلة كل من هيئة الامر بالمعروف والجماعات الاسلامية المتطرفة والأجهزة الأمنية وهذا لان العرب لديهم اسلوب معروف لنا وهو أنهم يحاولون دائما تحسين صورتهم وصورة دينهم أمام العالم الذي يعتبرونة غريب كالضيف الذي ياتي لك بيتك فتحاول أن تنظم البيت كي لا يعتقدك قذر ولكنك تكون وضعت القاذورات تحت الأريكة الذي سيجلس عليها الضيف – هكذا تفعل السعودية والعرب فهذه حالتهم النفسية
ولكن للاسف رائحتة الزبالة والأدخنة المتصاعده منها بدأت تفوح جدا ولكن مازالوا لا يشمونها كالكلب الذي مات تحت سرير محمد لخمسة وعشرين يوم .!

ابو اسلام أعلم أهل مصر بعدد المتنصريين
في مصر والجزيرة العربية

ابو اسلام احمد عبد الله معذور في كل ما يقولة فالحالة النفسية لابو اسلام هي سيئة جدا في الفترة الاخيرة وهذا بعد أن فرط عقد الاسلام امام يده وخاصة في مواجهه البالتــــوك شات عندما سقطت كل محاولتهم بعمل الهاكر والفلودنج علي غرف مناقشة الإسلام والاديان وفشلت كل محاولاتهم بالادعاء والكذب بأن هناك من يسلمون بالالف كل يوم وكل النصاري ينهزمون أمامهم ويقومون بالتسجيل لاباء كهنة يتكلمون في دروس كنسية ليست لها علاقة بالاديان وحواراتها او حروبها كما يعتقد ابو اسلام ويقومون بالرد عليها وهي مقتطعه وممنتجة في شكل يدعو للسخرية فللاسف حاول مسلمين البالتوك السنة الرد علي المسيحين والشيعه بطريقة الجزاء من نفس العمل واعتدوا عليهم كما اعتدوا علينا فسقطوا لانها مباديء بذيئة من الاسلام واثبتت فشلها ففي الوقت الذي يعتدي مسلمي ((سنة)) البالتوك ع الغرف المسيحية مثلا بالسب والشتم والهاكر يصلي لهم مسيحيون هذه الغرف ويطالبون من الله أن ينير عقولهم وهو الدرس الذي لم يتعلمة المسلمين عموما الي الان بسبب سيطرة نظرية الجهاد والحرب وأنهم ولدوا في ديار حرب يوجد بها مسيحيون ويهود وغرب وبوذ وهندوس ولابد ان يحاربوا ويجاهدوا ضد الجميع لينصروا الله كما نصر نبيهم فأصبحوا في مواجهه عالمية مع العالم فسقطوا كما سقط سلطانهم الاكبر (( لوسيفر – زهره بنت الصبح – الشيطان إبليس)) .

فعندما يقول ابو اسلام نريد خطف فتيات الاقباط فهو بهذا يقدم اكبر خدمة لإتهامات الاقباط بأن هناك مجموعه تنظيمية تقوم بالتعدي علي ممتلكاتهم وكنائسهم وتخطف وتوقع ببعض الفتيات التي لايهدأ المسيحين الا عندما يعيدوهم أو يعيدوا غيرهم .

فأبو اسلام وجد عدد ضخم من المتنصريين ذاد بشكل ملحوظ وملفت بدأ يعترف بة محاوريين شيعه وبهائيين ويطالبون السنة بالاعتراف ولكن السنة كانوا يرفضون ولكنهم منذ فتره قريبة بدأوا يقولوها علنا اننا نريد مناظرة المتنصريين ويقوموا بالادعاءات الكاذبة كالعاده لتقوية نفوس مجاهديهم المجانين بمحمد وسيرتة النسائية ويقولون اننا سنعيد المتنصرين للاسلام !! ولا يعرفوا أن أكثر مناظريهم من المتنصريين والصدمة الكبري عندما يكون مناظريهم خليجيين فبسرعه التهمو جاهزة انت مسيحي عراقي ! ولكن العرب يعرفون لهجات بعضهم واختلفاتها ((ككلمة رجال عند السعودين وريال عند الكويتين وهكذا )) فأبو إسلام تجده في لحظة ضعف شديد عندما يصطدم بأحد هؤلاء الجبابرة من قلب أمة الوثنية والإرهاب يخرجون يرفعون صليب رب المجد من متنصرين الجزيرة العربية .

ولذلك يحاول ابو اسلام او يتخيل انة إذا تم تدمير اكبر مؤسسة مسيحية في الشرق الاوسط وهي الكنيسة القبطية
المصرية فستهدم كلمة المسيح ! والغريب ان متنصرين السعودية لا يتبعونها مثلا لاهم ولا ابنائهم وللعلم ان جزء منهم لدية عائلات وابناء .
ويعتقد ابو اسلام ايضا ان لان زكريا بطرس من بطن مصرية فلذلك لابد وان تدفع الكنيسة القبطية ثمن مايقوم به من هدم الاسلام هو وابناءة المتنصريين الأن .! وللاسف هو مع هذا يعلم كم الخلاف بينهم وبين الكنيسة القبطية في بعض الامور التي لها علاقة بالتبشير .

ابو اسلام ومتنصريين مصر

ابو اسلام عندما أمنت بنت أخوا(زينب) مصطفي بكري وتنصرت وتركت البيت مع أحد المتنصرين ولكن بسبب عثرة عادت للبيت فإتصل أهلها بالشيخ فجاء أبو اسلام واخذها واجبرها علي الزواج من احد الشباب التابعين له اصحاب الدقون وكانت اخر فضائحة تهديد شاب متنصر والتعدي علية بالضرب هو مجموعه من البلطجية الاسلاميين التابعين له فهو كشخص يعلم جيدا ما يحدث في مصر من ترك للاسلام سواء للمسيحية أو رده للعلمانية وهي كلها تصرفات يلجأ لها البعض وخاصة من يدرسون ويبحثون في الاسلام لكي ترتاح ضمائرهم من حمل التاريخ الاسود للاسلام سواء في مصر او الجزيرة العربية او من كم المغالطات والتناقضات الموجوده في النصوص القرأنية والاحاديث الاسلامية الداعية للارهاب العلني وقتل الأخر.
فمتنصرين مصر اغلبهم عاشق للكنيسة القبطية حتي ولو لم يكن يصلي فيها نظرا لحساسية الموقف وبعض الاسباب الاخري ولكن يبقي متنصرين مصر هم قاده المتنصريين في العالم فكل الضربات الماضية للاسلام وجهها متنصريين مصر وهم المحارب الاول لقوي الشر والظلام في الصفوف الاولي .

ولذلك يدعو ابو اسلام لخطف الفتيات المسيحيات وعمل علاقات معهم لاسلمتهم ولكن هذا بسبب انة يعلم مدي نسبة المتنصريين التي خرجت من الاسلام واصبحت حمل جديد علي اكتافهم في تبرير والدفاع عن الاسلام الذي علمهم كل ما فيهم من أخلاق سيئة للاسف يعبرونها اخلاق حميده ولكن لانهم ينظرون لها من زاويتهم هم وليس نظرة واقية .
فأبو اسلام صرح اكثر من مره بحلال الزنا مع مسيحية مقابل ان تأتي بها للاسلام ووقع شباب مسلم كثير في براثن الخدام الاقباط والمتنصرين الذين كانوا يتخفون علي انهم فتيات علي البالتوك ويقعون الشباب ويعرفون اسرار شديدة عنهم .
ورغم دعوات ابو اسلام فإنها لا تلقي قبول شديد عند عموم المسلمين لانها دعوات متعصبة ومتسرعة لا تجوز
وتسبب لهم مشاكل كثيرة فبنات المسيحيين ليسوا كما يعتقد ابو اسلام انهم متاحين لكل من يريد ولكنهم شديد التحفظ والايمان ويتخفون وراء رجالهم دائما فالمسيحيات لديهم مسيحين يحمونهم واذا كان يريد ابو اسلام ان يكون سباق في دعوتة لخطف المسيحيات فينزل الي حي شبرا ويختار منزل ويحاول عمل هذا معه ولكن إذا قاموا بتعليقة مكان الخنازير المذبوحه عند الجزارين ليس لنا علاقة بة ((مع نفسة )).

القوه الحقيقة التي تخيف المسلمين
وحكوماتهم من المتنصريين

للمتنصريين قوه بدأوا يستغلوها منذ فترة قريبة وهي التخفي والدخول الي داخل تجمعات المسلمين
فالمتنصر يستطيع ان يتحدث لغتهم بسهولة شديدة ويعلم اساليبهم وتفكيرهم وكيف يظهر لهم مايريدون ان يسمعوه وهو ما يخيف أمثال هؤلاء المتطرفين فالمتنصرين هم اكبر قنبلة في وجهه الاسلام علي الإطلاق ولذلك أغلب المتنصرين يعارضون رفع قضايا علي الدول لانهم يريدون العمل في صمت فهو الأكثر قوة وتأثير .. وبدأ يعي الدرس جيدا مسلمي سنة البالتوك وبدأوا يطاردوا المتنصريين وكما قلنا تم الاعتداء اكثر من مره علي جهات
متنصريين واصبح الانكار لايفيد فالاوراق تكشفها الرياح التي لاتشتهيها السفن فمن منهم كان يعتقد انة سيري صورة المتنصرة الغالية زينب عبد العزيز (مرثا صومئيل) وصوره ابنائها من زوجها المسيحي .

بل ويسمعون صوت المرنمة المتنصره فاديا بزي وهي ترنم ترانيم للمتنصرين كترنيمة ها صلاتي
سامحوا ابو اسلام يا مسيحين العالم فهو اصبح يشعر بخيبة الأمل بسبب الهزيمة فتصريحاتة كلها لم تعد محل مسئولية ولا إحترام من اي جهه كانت .

فالمتنصرين بالنسبة لهم اصبحوا كابوس يأرقهم ك ( x- man ) يستطيعون أن يتخفوا ولهم قدرات عالية ومتلكون جراءة المسلمين وبجاحتهم واساليبهم وايمان المســــ الله ـــيــح وروحانياتة فلك ان تتخيل التركيبة الرائعه للمتنصريين والمتنصرات .

وفي نهاية كلمتنا نريد ان نوجهه لابو اسلام احمد عبد الله رسالة ونقول له نحن أبناء اسماعيل الامة التي قال عنها الكتاب المقدس انها ستكون أمة عظيمة (عظمة العدد والإضطهاد للاخرين ) ولكنها غير مؤمنة طبعا
نريد ان نقول لك اننا نصلي من اجلك وبإسمي وبإسم كل المتنصرين الي هما حولك في كل مكان ولكنك لا تراهم ولن تستطيع ان تضرهم بإذن المســـــ الله ــــــيح له المجد لانهم محمين بقوه فداء رب المجد و أحبابة
نقول لك : فكر قليلا لماذا لاتفكر هل تعتقد ان الاسلام دين حقا من اللة ؟ اياك ان يوهمك مساحة المسجد النبوي او شكل الكعبة او الحجر الاسود أو توهم بالعدد أو تعتقد ان فصحة القران هي لغة الله التي لايعرف غيرها ؟ !

اياك ان تترك نفسك اكثر من هذا فكر في كلمة المســــ الله ـــــيح له المجد الذي فداك علي عود الصليب وقام من الاموات وسيدينك لان كلمتة وصلتك ولكنك لم تؤمن بها . ولكن سنظل نصلي من اجلك حتي ينير بصيرتك الملك الديان الفادي ويجعلك مثل بولس الذي كان شاول . وانا واثق انة يستطيع وانت ستندم علي كل دقيقة ضاعت من عمرك بعيد عن المســـ الله ـــــيح له المجد فلن ينفعك الارهاب ولا قراءه مايشبة اساطير الاوليين من نصوص ماتصفونها بقران كريم بقرائتة العشرة المختلفة المعترف بها . ولن ينفعك صلاة الوثنية كالمرائيين في المجامع والزوايا ولن تنفعك دعاوي الفتنة التي تفعلها فلا هي ستجعل الاقباط ينقرضون فما ضرب علي الرؤس من قبل أشد وابشع ومازالت بمعجزه مسيحية شامخة كنيستنا وكنيستة المسيـــــ الله ــــيح له المجد (القبطية وكنيسة المتنصرين الجديدة ) شامخة بفضل المســــ الله ــــــيح له المجد وقوتة ولن تستطيع لا انت ولا كل ارهابيي العالم
علي تحطيم كلمة الرب فالقطار قام والعالم ينتظر المسيـــــ الله ـــــيح له المجد في اي لحظة ولن تستطيع ايقاف قطار المتنصريين او معارضيين الاسلام في الشرق والغرب علي وجهه الكرة الارضية .
فالشر دائما نهايتة بشعة ولا تنسي أن محمد كان يعلم هذا ولذلك قال انة سيعود غريبا ولكن هو عندما أتي غريبا انتشر بالسيف وسيذهب بسيف الكلمة الإلهية للمســــ الله ـــــيح له المجد وهذه ستكون إحدي المعجزات للملك الفادي .

شكرا لكل قراء المدونة ونشكر كل من يساهم في ايصال كلمة المســــ الله ـــــيح له المجد لكل العالم


المتنصًرون الأقبــــاط

24 comments:

Anonymous said...

اصلى من اجلكم،واتمنى من الرب ان يوفقكم،ولكن لى سؤالين هل ابنة اخو مصطفى بكرى متنصرة؟
وسؤال افتراض:اذا توافرت الحرية الدينية فى مصر هل سترفعون قضايا للاعتراف بكم ام ستفضلون الاحتفاظ بهويتكم المختفية؟

مسلم ..فى البطاقة فقط said...

اكرر معك
وفي نهاية كلمتنا نريد ان نوجهه لابو اسلام احمد عبد الله رسالة ونقول له نحن أبناء اسماعيل الامة التي قال عنها الكتاب المقدس

........................
نصلى من اجل ايو اسلام ان يعرف الحق قبل فوت الاوان ..لان جنة الجنس وحور العين موش حتنفعه

motnsrooncopts said...

لو حضرتك منت قريت اخر جزء في المقالة كنت هتعرف ان اغلب المتنصريين يرفضون الاعلان الان عن ايمانهم لان قوتهم في عدم الاعلان اي حد بيعلن بيبقي موقفه ضعيف لا المسيحيين هيلحقوه ولا المسلمين هيرحموه

اما عن ابنة اخ مصطفي بكري دي متنصره وتم اجبارها عليالاسلام عندما عادت لابيت اهلها واخذها ابو اسلام وجوزها لواحد من البلطجية بتوعه بالقوه وبالاجبار ولبسوها نقاب
وطبعا هي رجعت لما ابواب الكنائس اغلقت في وجهها
لانها كانت داخلة المسيحية ارثوذكس

motnsrooncopts said...

مسلم في البطاقة فقط
الرب يستجيب ياحبيبي واحيك علي روحك الايمانية العطره مثلك .
وربنا يساندك في اي ضقه ويبعدك عن كل التجارب امين
فعلا نحن ابناءاسماعيل ولنا الشرف في هذا لاننا صرنا مؤمنين بالمســـ الله ــيح يسوع المخلص

شكرا

Anonymous said...

شكرا يا صاحب المدونة على الاجابة،ولكن سيترتب على الاجابة استفسار،اذا كان المتنصرون انفسهم يفضلون ان يكونوا مختفين اذن لماذا تلومون الكنيسة فى عدم الاعتراف العلنى بكم،ولماذا اقمتم الدنيا ولم تقعدوها بحملى دعونا نوقف التبشير؟

motnsrooncopts said...

اقولك لية ياعزيزي

لما المتنصريين اغلبهم ميكونوش عايزين اعلان وقضايا مرفوعه . ده مش معناه اتكال الكنيسة علي عدم الاعتراف بهم
وهذا لسبب بسيط أنة بالفعل قام بعض من المتنصريين برفع قضايا أمام المحاكم
مثل قضية محمد حجازي اول قضية لنا وقضية ماهر الجوهري ثاني قضية لنا وايضا قضية زينب عبد العزيز مرثا صومئيل التي كان لابد علي الكنيسة ان تقول انها طالما ارادت ان تكون مسيحيية فهي معنا ولابد من الافراج الفوري عنها وهذا لم يحدث وللاسف البنت شالت القضية كلها وخرجت الرجاله المسيحيين الي هما المفروض رجالة
وشالت هي القضية لوحدها لانها بميت راجل دي من امة ابناء اسماعيل الامة العظيمة في الكتاب المقدس
ولكن مع هذا لم تحرك الكنيسة ساكن

الحملة العالمية لوقفالتبشير موجوده بالفعل ومازالت قائمة وجعلت جهات مسيحية كثيره وخاصة الانجيليين احباب التبشير يخافون جدا من تناميها بهذا الشكل وبدأو يستفيدون مما يقولة المتنصريين .

اما كنيسة الاقباط فواضح ان الانبا بيشوي مازال مسيطر عليها ولم تتعظ
وكانت اول الرافضيين لزوج مرثا - زينب ومنعتة الان من دخول الكنيسة عندما علمت انة متزوج من متنصره
بالله عليك دي كنيسة ولا مبني طائفة متطرفة وجبانة ؟

فحملتنا كانت تقصد عندما يقوم احد بالعلان فعلي الكنيسة المسيحية بكل طوائفها الاعلان عن دعمها لة واحتضانة
شكرا

Anonymous said...

اشكرك اخى على الرد ولكن لى اختلاف معك فى بعض النقاط ،بالنسبة للموقف من محمد جحازى فقد سانده كثير من الاقباط وعشرات المواقع القبطية حشدث الراى للدفاع عنه ،هذا غير الاقباط العاملين فى مجال حقوق الانسان،اما بالنسبة لقضية ماهر الجوهرى قنجد مساندة كبيرة للاستاذ نبيل غبريال وهو المحامى القبطى وله دعم من اقباط كثيرين ويمكنك الرجوع لعشرات المواقع القبطية،بالنسبة للاخت المتنصرة مارثا تذطر ان اثنين من الكاتدرائية كانوا محبوسين معاها واتبهدلوا برضه ودخلوا السجن ،هؤلاء هم شعب الكنيسة المدافعين عن المتنصرين علما بانكم انفسكم هاجمتم مرثا فى احدلى المقالات ،اما بالنسبة لموقف الكنيسة ومطالبتكم للكنيسة بالاعلان الرسمى عن دعمها للاقباط المتنصرين فانا اقول لك اذا كان الكنيسة ماقدرتش تعمل حاجة فى قضية زى الكشح وقضايا تميزية كثيرة يتعرض لها الاقباط فكيف تطلبون منها الاعتراف ،يا جماعة احنا فى دولة اسلامية والكنيسة مضغوط عليها وانت اعلنت بنفسك انكم لن تستطيعو ا الاعلان عن انفسكم لان هذا افضل فكيف تطالبون من الكنيسة اعلان هذا ،ومع ذلك قى حوار قداسة البابا شنودة مع لميس الحديدى فى برنامج اتكلم وسألت عن تغيير الدين قالها من حق المسلمين تغيير الدين وعلى الدولة ان تحميهم

Anonymous said...

اكمالا لما سبق ،ارى هناك تضارب بين اتحاهتكم فقد اقمتم حملة لوقف لبتبشير ومع ذلك كتبتم مقالات الخارجين من الكهف تلومون الاقباط عدم تعريف الاموات اللى هما المسلمين كمال كتبتم انتم بشخص الملك يسوع المسيح؟ بصراحة انا من المؤيدين لحقكم فى الوجود ولا انكر تعاطفى معكم ولكن مع ذلك لا احب تخبطكم ومهاجمتكم الكنيسة المستمرة وقد دخلت من قبل فى نقاش مثل هذا مع الاستاذ جزن مارك ولم يجيبنى اجابات مقنعة بل كانت اجابات تحمل بعض الاساءات،المهم ربنا معاكو ويساعدكم ويقويكم

motnsrooncopts said...

اشكرك اخى على الرد ولكن لى اختلاف معك فى بعض النقاط ،بالنسبة للموقف من محمد جحازى فقد سانده كثير من الاقباط وعشرات المواقع القبطية حشدث الراى للدفاع عنه ،هذا غير الاقباط العاملين فى مجال حقوق الانسان،اما بالنسبة لقضية ماهر الجوهرى قنجد مساندة كبيرة للاستاذ نبيل غبريال وهو المحامى القبطى وله دعم من اقباط كثيرين ويمكنك الرجوع لعشرات المواقع القبطية،بالنسبة للاخت المتنصرة مارثا تذطر ان اثنين من الكاتدرائية كانوا محبوسين معاها واتبهدلوا برضه ودخلوا السجن ،هؤلاء هم شعب الكنيسة المدافعين عن المتنصرين علما بانكم انفسكم هاجمتم مرثا فى احدلى المقالات

......................

حول الرد علي هذه النقطة اخونا المسيحي
1 الكنيسة هي الاساس لا المواقع القبطية ولا اقباط البالتوك لهم اهمية كموقف المؤسسة الكنسية الرسمية .

2 كل الموقع القبطية هي ابواق اعلامية ليس اكثر ليس لها ادني فائده وهذا ما تم اكتشافة مؤخرا فهي تعرض كل شيء شئنها شان اي موقع اعلامي لجريده ومنظماتها لاتفعل شيئا يذكر والي هذه اللحظة الوضع لم يتقدم خطوه واحده .

3 الاقباط المحبوسين مع مرثا خرجوا مباشرتا بعد ان انكرت معرفتها بهم تماما لانها بنت بميت راجل وتحملت مسئوليتها كاملة وحتي زوجها خرج . ولك معلومة ان اي اقباط يفعلون هذا فهم يهاجموا من الكنيسة وممكن يصل الامر الي حرمان ومنع دخول اجتماعات الشباب والكرازه داخل الكنيسة وهل تعلم ان الكنيسة قاطعت زوج مرثا رغم انة ذاق الامريين من اجلها ليحافظ عليها انسانة محترمة . ولكن الكنيسة واهلة قاطعوه الان .
فهل هؤلاء مسيحين؟ كما علمهم الملك الفادي البار القوه الوحيده التي نستند وسنستند اليها .

4 مهاجمتنا لمرثا في باديء الامر لانة لم نكن متاكدين انها متنصره من اجل المسيح وليس لتتزوج من شاب مسحيي وهذا جاء مباشرتا بعد طلبات المتنصرين بعدم التعامل والتزاوج من المسيحيين حفاظا علي عدد كافي من المتنصرات يتزاوجون مع المتنصريين نظرا لان الكنيسة القبطية بوجهه الخصوص والكنائس المسيحية عموما تمنع المتنصريين من الزواج من مسيحيات لان اوراقهم اسلامية والابناء سيكونون تحت اسماء وديانة غير مسيحية ورغم انة فكر شيطاني دنيوي ورغم ان كثيرات هجرن بيوتهم ومسيحهم ليذهبن وراء الجنس والنكاح وانت تعلم ما اقولة الا ان الاب والاب يصرخون لابنتهم التي تتركهم في حين نفس هؤلاء لو كان ذهب لهم متنصر كانوا هددوه بابلاغ امن الدولة والكنيسة !

motnsrooncopts said...

،اما بالنسبة لموقف الكنيسة ومطالبتكم للكنيسة بالاعلان الرسمى عن دعمها للاقباط المتنصرين فانا اقول لك اذا كان الكنيسة ماقدرتش تعمل حاجة فى قضية زى الكشح وقضايا تميزية كثيرة يتعرض لها الاقباط فكيف تطلبون منها الاعتراف ،يا جماعة احنا فى دولة اسلامية والكنيسة مضغوط عليها وانت اعلنت بنفسك انكم لن تستطيعو ا الاعلان عن انفسكم لان هذا افضل فكيف تطالبون من الكنيسة اعلان هذا ،ومع ذلك قى حوار قداسة البابا شنودة مع لميس الحديدى فى برنامج اتكلم وسألت عن تغيير الدين قالها من حق المسلمين تغيير الدين وعلى الدولة ان تحميهم

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

الرد علي هذا بسيط جدا

1 الكنيسة إذا كانت تتعرض لضيق او بمعني الطائفة تتعرض لضيق بسبب همجية المجتمع وتخلفة كعالم ثالث فهذا ليس معناه انها ترفض المؤمنين فشتان بين القضيتين فالمستضعف كان من السهل جدا ان يكون مثل هذا الحق نصره له من جميع العالم بل من رب الصابوؤت
ولك ان تتخيل عندما يعلم ان الدولة تمنع مؤسسة دينية من احتضان من يعتنقون الديانة القائمة علي خدمتها .
ولكن الكنيسة تفضل مسح الكوخ علي التصادم مع الدولة وفضحها امام العالم وللعلم الفضح سيكون للدين الرسمي للدولة وهي معلنة عنة (جاهزه) يعني بيضة مقشرة
وساعتها العالم هيقولهم انتوا بنسمحلكوا بده في بلادنا وانتوا لا ؟ يعني هتصدم الحرية المقدسة عند الغرب بقواعد الدكتاتورية والتسلط الديني الاسلامي .

2 المتنصريين يفضلون عدم الاعلان قبل تكون قاعده ضخمة من المتنصريين ولكن اذا ما اعلن شخص فعلي الكنيسة الاعتراف به رسميا وللدولة الحق الاعتراف من عدمة انما يخرج الانبا بيشوي يقول اننا لانعترف بالمتنصريين ونعترف فقط بالعائدين للمسحيية ده اسمة ....... ولا بلاش

motnsrooncopts said...

اكمالا لما سبق ،ارى هناك تضارب بين اتحاهتكم فقد اقمتم حملة لوقف لبتبشير ومع ذلك كتبتم مقالات الخارجين من الكهف تلومون الاقباط عدم تعريف الاموات اللى هما المسلمين كمال كتبتم انتم بشخص الملك يسوع المسيح؟ بصراحة انا من المؤيدين لحقكم فى الوجود ولا انكر تعاطفى معكم ولكن مع ذلك لا احب تخبطكم ومهاجمتكم الكنيسة المستمرة وقد دخلت من قبل فى نقاش مثل هذا مع الاستاذ جزن مارك ولم يجيبنى اجابات مقنعة بل كانت اجابات تحمل بعض الاساءات،المهم ربنا معاكو ويساعدكم ويقويكم

......................

عزيزي الاستاذ جون مارك بيكتب ولكنة ليس غالب الوقت فأنا أخدم معه وأعتقد انة دائما يرد علي كل الاجابات والاستاذ جون مارك اسلوبة حاد ولكن بسبب الضغط والمشاكل .

انا صديقة الي ( المتنصر)بكتب كده
والإجابة علي ماسبق هي أنة من الافضل أن تفهم امر هام جدا هو أن المتنصرين ليسوا ضد التبشير وانما الحملة التي قام بها جون مارك المشرف العام للمدونة كانت للتوعية من خطوره اهمال المتنصرين

Anonymous said...

اشكرك اخى الحبيب مرة اخرى على الرد،ولكنى ارى انك لم تنفهم ما اقصده ما قصدته ان الاقباط انفسهم كانوا مؤيدين ومتعاطفين مع هؤلاء المتنصرين وهؤلاء الاقباط المتعاطفين مع المتنصريين هم الكنيسة ،لان الكنيسة هى شعب المسيح وبما ان الشعب قد عبرعن مساندته اذن فالكنيسة تساندكم ،اما بالنسبة للموقف الرسمى فقد رديت سابقا على ذلك ،لتفق معاك ان البنت مرثا جدعة وبميت راجل لكن اختلف معك وارجو ان تراحعه ان الاثنين المحبوسي من الكاتدرائية مخرجوش علطول زى ما انت قلت لكن خرجوا بعد فترة كبيرة من السجن ولكن بالفعل خرجوا قبل مرثا ، اما فى القضية الخلافية لرئيسية بيننا ولا اريد ان ادخل فيهاالان ولكنى اعلنت رايى انا ضد زواج المتنصرين سواء بنت او ولد من ولد او بنت مسيحية لعدة اسباب اشهرها ان التكوين الثقافى والبيئة المختلفة التى نشا فيها الاثنان،بالاضافة للمشاكل بالنسبة للاثنين لكن الافضل ان تتزوج المتنصرة من متنصر،ولكنى ارفض وبشدة ما اسميته انت بالفكر الدنيوى وهو ان الاباء يرفضون تزويج بناتهم من متنصرين فانا ارى ان هذا حقهم وان هذا هو الصحيح اعلم ان هذه الجزئية حساسة بالنسبة لكم ومن الممكن ان تتجاهلها والرب معك ومع جميع المضطهدين من اجل اسمه القدوس

motnsrooncopts said...

لو سمحت لا تتلاعب بالالفاظ فانا اعرف ان الكنيسة هي جموع المؤمنين ولكني اتكلم علي اصحاب السلطة في الكنيسة اقصد القياده التي تتحكم في مجريات الامور وليس بعض المتعاطفين الاقباط التي عندما تعلم بهم القيادات لو كانوا اباء سيحاكم الانبا بيشوي وان كانوا من الشعب فهناك احكام قوية منها الحرمان من التناول وحرمان من الخدمة وممكن يصل الامر لمنع من دخول الكنيسة .

واما ان من حق الاباء منع المتنصريين من الزواج من المسيحيات فهذا حقهم رغم انة فكر دنيوي خاطيء ولكن من حقنا ان نغضب ونحارب اي متنصره سترفض الانصياع لمنع الزواج من مسيحي

Anonymous said...

عزيزى جون
بعد التحيه
انا قرات جميع التعليقات المنشوره واريد ان اعلق عليها جميعا فى ثلاث نقاط هامه الان فيها بعض التعليقات التى جانبها الصواب وهى كالاتى
اولا
موضوع ذينب ابنه اخ مصطفى بكرى هل مازالت متنصره ام لا موضوع ذينب كبير جدا وعميق وانا شخصيا الى وصلتها لحد بيت ابوها بعد ما ابواب الدير قفلت فى وجهها وقالت لى التاسونى لو هيه واقفه امام الباب بتضرب الجرس مش حا فتح لها ( وهيى لسه عايشه ) وتم الاتصال بنيافه الانبا 000 فى فرنسا للسماح بدخولها الدير ورفض ايضا وهيه اساسا كانت عايشه فى الدير بس خرجت فسحه مع مجموعه من زميلاتها بالدير وعند الرجوع رفضوا دخولها مره اخرى ولعلم سيادتك زينب لها شنطتين ملابس حتى الان بالدير وضحكوا عليها وافهموها انهم سوف يسفرونها للخارج ونزلوها القاهره واعدت البنت فى ميدان رمسيس اربع ساعات وفى الاخر اتصلت بى واخدتها عند ناس لهم ابنه فى سنها اعدت عندهم اسبوع وزهقت وصممت للرجوع الاهلها الان الدير رفضها ومعظم الاباء الكهنه كانوا خايفين منها او من التعامل معها او ان يوفروا لها مكان تعيش فيه وفى النهايه بعد عشرين يوم بهدله فى البنت من بيت لبيت صممت على الرجوع الاهلها وزى ما جون قال اخدها ابو اسلاماعدت فى بيته شهر وكذلك زغلول النجار اعدت فى منزله شهرين واخيرا زوجها ابوها من شخص عن طريق ابو اسلام من الجماعات ولكن اطمئنك فى النهايه ان زينب تناولت الاسبوع الماضى فى القاهره وهى مازلت حتى الان متنصره والسؤال اين يعيش الجبن هل يعيش بنفوس البشر ام بين حوائط وطرقات الكنيسه حتى ترمى هذه البنت فى الشارع ليلا؟؟؟؟؟؟
ثانيا
بخصوص ان يعلن المتنصرين هويتهم امام المجتمع بدون مسانده من الكنيسه اريدك ان تجاوب ماذا استفاد من اعلن ؟؟ هل تعرف ان الاتنين الذين اعلنوا تطالبهم المحكمه بشهاده التعميد التى بموجبها سوف يكونوا مسيحيين ورقياولم يعطى اى شخص لهم هذه الشهاده حتى الى عمدهم رفض ناهياك عن العيشه التى يعيشونها لا يخرجون غالبا من بيوتهم الا ليلا حتى لا يراهم احد او يتعرف عليه باستمرار يعيشون حياه تخفى حتى لا تحدث معاهم اى مشاكل من اى من الجماعات الاسلاميه خوفا من تطبيق حد الرده وهى من بدل دينه فقتلوه
فيا اخى العزيز لو كانت الكنيسه وقفت مع زينب ما كانت رجعت ولا تزوجت ولو كانت وقفت مع الاتنين الذين اعلنوا مسيحيتهم ما كانت القضيه معلقه الان وما كانوا اسما عايشين وهم محرومين من ادنى حقوق الحياه وكل جرمهم انهم قالوا اننا متنصرين فاين هنا دور الكنيسه هل دورها واقف عند التبشير والتعميد بدون شهاده وشكرا ؟؟؟؟
ثالثا
لن يحك جلدك غير ظفرك فانحن لا ننتظر من الكنيسه اى شىء بعد التجارب المريره التى شاهدناها ونقول بفم مفتوح وبكل صراحه وبالبلدى كل واحد بيدور على مصلحته ويتحرق المتنصرين ولذلك لازم احنا كامتنصرين نعتمد على انفسنا وسواء اعلنا ام لم نعلن فهذه قضيه تخصنا نحن وحدنا لا غير وبدون تدخل من اى مخلوق على الارض لان لسان حال القائمين على الكنيسه وتصرفاتهم تقول احنا حانشوف حالنا ولا حالهم فالكنيسه او بمعنى ادق من بداخل الكنيسه الاسف الشديد لا يرى غير مصلحته هو الاول والاهم وبعده الطوفان واخيرا واكيد ليس اخرا
الرب راعيا فلا يعوزنى شىء

Anonymous said...

تكمله اضافيه لمااعلاه

موضوع مرثا لنا فيه صولات وجولات وحا نكتب عنه بالتفصيل الممل حتى يعلم الجميع ماذا فعلت الكنيسه بمرثا وكيف تعيش مرثا الان ومن استلم مرثا والى لقاء اخر قريبا

فرحان 55

motnsrooncopts said...

سلمت يداك اخي فرحان 55 كلام في الصميم وواضح جدا واتمني كل الي بقروأ يفهموا وخصوصا انهم جابوني من بره علي ملا وشي يقولولي في خناقة جامده ههههههههههههههه لا بهزر ربنا مايجيب مشاكل

بس اخي لم اكتب هذا الرد ولكن صديق ليا متنصر ايضا

تحياتي

جون مارك

motnsrooncopts said...

لن يحك جلدك غير ظفرك فانحن لا ننتظر من الكنيسه اى شىء بعد التجارب المريره التى شاهدناها

.....................

معلش حابب ابدي اعجابي جدا بالجملة دي

انا هقرا كل الردود من الاول تاني بعد ما اجي من الكنيسة انا والشباب الجميل الي عندي يالا هقفل

ربنا يباركك يافرحان واخونا المسيحي كمان وكل القراء الافاضل

سلام

Anonymous said...

رد على فرحان وعلى الاخت المتنصرة،اشكرك على الرد ولكن ما قصدته بالفعل تعاطف الاقباط معكم ولم اقصد تعاطف المؤسسة الرسمية وانا لم اكن اتلاعب بالالفاظ،ثانيا حكاية فضح النظام الاسلامى امام العالم انا اسف ده كلام قهاوى ،العالم كله عارف مخاطر المجتمع الاسلامى وعارف ما يحدث فى جميع الدول العربية يعنى مش مستنى الكنيسة لما تقول والدليل التقرير السنوى للكونجرس ولجنة الحريات الاوروبية والتصنيف الدولى للدول التى تتمتع بالحرية الدينية وغيرها كتير،حضرتك ماوجبتنيش حتى الان عن التعارض بين حملة لوقف التبشير وبين اتهامكم المسيحيين فى نفس الوقت بالتقصير والتكاسل عن التبشير،اما بالنسبة للاخ فرحان فاولا ياريت تكتب تحت اسم فرحان مش اتونيمس لان الناس مابتقدرش تفرق ،بالنسبة لموضوع زينب بنت اخو مصطفى بكرى اشكرك فعلا لانك اعلنت هذا الموضوع ووضحت الحقيقة كاملة والسؤال اذا كان هناك تقصير من الكنيسة فلماذا تركتموها انتم ايضا لتعود مش انت لسه قايل انك كنت عايز توديها الدير والدير مارضيش طيب لماذا لم تتابعوا المتنصرة؟،الكنيسة وحشة ماشى طيب انتوا بتقولوا احنا هنحمى نفسنا ماحمتوش زينب ليه؟ اظنه منطقى ولا عندما يضيع احد المتنصرين يبقى الكنيسة هى الغلطانة!!!اكمالا لما سبق اقول لقد قرات اختبارات صمويل بولس و شاهدت وقرات اختبار الاخت ناهد متولى وبالفعل كان هناك عوائق لدرجة ان راهب قال لناهد مفيش امل انت لازم تسلمى نفسك ومع ذلك لم تترك المسيح ومقالتش الكنيسة وحشة،وحدث نفس الشىء مع صمويل بولس لدرجة ان احد الخدام حاربه وجلس صمويل بولس يبكى ومع ذلك لم يترك الخدمة ولا ترك المسيح وهذا يضعنا امام سؤال هل المتنصر من الهشاشة لدرجة ان عدم اعتراف الكنيسة تحعله يترك المسيح ،انا اسف اذا كانت المناقشة ساخنة

Anonymous said...

رد على فرحان وعلى الاخت المتنصرة،اشكرك على الرد ولكن ما قصدته بالفعل تعاطف الاقباط معكم ولم اقصد تعاطف المؤسسة الرسمية وانا لم اكن اتلاعب بالالفاظ،ثانيا حكاية فضح النظام الاسلامى امام العالم انا اسف ده كلام قهاوى ،العالم كله عارف مخاطر المجتمع الاسلامى وعارف ما يحدث فى جميع الدول العربية يعنى مش مستنى الكنيسة لما تقول والدليل التقرير السنوى للكونجرس ولجنة الحريات الاوروبية والتصنيف الدولى للدول التى تتمتع بالحرية الدينية وغيرها كتير،حضرتك ماوجبتنيش حتى الان عن التعارض بين حملة لوقف التبشير وبين اتهامكم المسيحيين فى نفس الوقت بالتقصير والتكاسل عن التبشير،اما بالنسبة للاخ فرحان فاولا ياريت تكتب تحت اسم فرحان مش اتونيمس لان الناس مابتقدرش تفرق ،بالنسبة لموضوع زينب بنت اخو مصطفى بكرى اشكرك فعلا لانك اعلنت هذا الموضوع ووضحت الحقيقة كاملة والسؤال اذا كان هناك تقصير من الكنيسة فلماذا تركتموها انتم ايضا لتعود مش انت لسه قايل انك كنت عايز توديها الدير والدير مارضيش طيب لماذا لم تتابعوا المتنصرة؟،الكنيسة وحشة ماشى طيب انتوا بتقولوا احنا هنحمى نفسنا ماحمتوش زينب ليه؟ اظنه منطقى ولا عندما يضيع احد المتنصرين يبقى الكنيسة هى الغلطانة!!!اكمالا لما سبق اقول لقد قرات اختبارات صمويل بولس و شاهدت وقرات اختبار الاخت ناهد متولى وبالفعل كان هناك عوائق لدرجة ان راهب قال لناهد مفيش امل انت لازم تسلمى نفسك ومع ذلك لم تترك المسيح ومقالتش الكنيسة وحشة،وحدث نفس الشىء مع صمويل بولس لدرجة ان احد الخدام حاربه وجلس صمويل بولس يبكى ومع ذلك لم يترك الخدمة ولا ترك المسيح وهذا يضعنا امام سؤال هل المتنصر من الهشاشة لدرجة ان عدم اعتراف الكنيسة تحعله يترك المسيح ،انا اسف اذا كانت المناقشة ساخنة

Anonymous said...

اكمالا لما سبق ليس معنى كلامى اننى اقول ان المتنصرين يجب ان يكونوا على درجة روحانية عالية ولكن يجب ان يتمسكوا بمسيحهم وبصراحة انتوا غير المتنصرين اللى انا عرفتهم خالص،وزى ماقال الاخ جون مارك المناقشة ولعت وعلى فكرة ما يحك جلدك الاظفر انا اضيف ليها شيل ده من ده يرتاح ده وده،ن فعلا اعتمدوا على نفسكوا ،بس فى حالة هجومكم على متنصرة زميلتكم تبقوا عملتوا زى الدبة اللى قتلت صاحبها ،المهم نحن من حقنا ايضا ان ندافع عنها ،اما بالنسبة للاخت اللى قالت ان الاباء بيرفضوا تزويج بناتهم من اولاد ذكور متنصرين فانا ارى ان هذا ليس فكر خاطىء وهذا حقهم وبعدين انتوا مش طول النهار بتنادوا ان المتنصر يتجوز متنصرة،زعلانين ليه بقى ،الرب يبارككم وساظل احبكم واصلى من اجلكم وربنا يبارككم يا امة اسماعيل زى ما بتسموا نفسكم

motnsrooncopts said...

سلام المسيح

عزيزي الاخ فرحان والاخ الي رد قبلي بيقول

ان المتنصره زينب رجعت بعد ما اغلقت الكنيسة ابوابها ولكن ماذا سيفعل شاب متنصر وظروفة صعبة جدا مع بنت ؟ هياخدها في شقة يعني . ولا هياخدها تنام علي الرصيف زي ماكان بينام


اما عن زواج المتنصريين فده طلب بل ومطلب اساسي لنا اننا نتزوج بعضنا وليس من المسيحيين ولكن عندما تقبلون علي انفسكم الزواج من بناتنا وترفضوها علي بناتكم هنا لابد وأن نرفض هذا

اما الاخت زينب عبد العزيز - مرثا هوجمت لانها زورت وتزوجت مسيحي ولكن سرعان ماوصلتنا التفاصيل ولذلك وقفنا الي جانبها
فمش انتوا الي هدافعوا عن المتنصره واحا هنهادمها لانها بنتها ومننا
تحياتي جون مارك

Anonymous said...

الاخ العزيز الذى علق على كلامى تحياتى لك اخى العزيز
يظهر حضرتك لم تقراء تعليقى للنهايه علشان لو قرئته للنهايه كنت شوفت انى كاتب اسمى مش ده المهم
المهم هو ان حضرتك قلت كلمه غريبه شويه وهيه شيل ده من ده يرتاح ده من ده
كلمه فعلا غريبه بس لو طبقتها تبقى مش مسيحى حقيقى انا طبعا مش من شئنى اقول عليك كده بس كلامك الى بيقول كده ليه ؟؟؟ اقولك السيد المسيح قال اذهبوا و اكرزوا لجميع الامم باسم الاب و الابن و الروح القدس يبقى انتم مش حا تكرزوا ولا تبشروا زى ما قال المسيح وبالتالى مافيش اى نفوس ضائعه حاتيجى للحظيره وبالتالى مافيش تعميد يبقى سيادتك وصلت لنقطه الصفر ولا تعليق اما بالنسبه لموضوع زينب فا يا اخى العزيز بالله عليك انت لا تدرى بعيشه المتنصر ولن تدرى فانا مثلا عايش لوحدى فالحل الامثل من وجه نظر سيادتك انى اخذها بيتى وده كان الحل الوحيد امامى بعد ان لفظها الجميع (فهل ترضى هذا الحل الاختك؟؟؟) ما اظنش واى متنصر حاياخذها عنده حاتكون مشكله فكان لازم تعيش فى مكان امين مثلا دير او بيت من بيوت المكرسات ولكن على مدار ثلاث اسابيع تقريبا واحنا بندور على مكان ولا نلقى غير كلمه واحده من الجميع وهيه حانصلى لها وشكرا وايضا لا تعليق
نيجى بقى لموضوع الزواج فيا اخى سهل جدا ان تتزوج المتنصره مسيحى وفى ظرف يوم واحد يتواجد لها عشرين عريس والعكس صحيح المتنصر واقف يمص شفتيه عارف ليه ؟؟؟ اقولك ليه هيه لما تتزوج من المسيحى اولادها بالفطره سيكونوا مسيحيين اما لو تزوج المتنصر من مسيحيه اولا اهلها لن يوافقوا ولو وافقوا ودى نادره الحدوث فلا يتم الزواج الان الاب الكاهن بينصح دائما اهل العروسه ان احتمال العريس يرجع لدينه مره اخرى وفى الحاله دى الاولاد يكونوا مسلمين ولكن حا اكون منصف معك كام حاله حدث فيها ذلك حاله كل مائه حاله ؟؟؟ فما ذنب التسعه والتسعين ان يعيشوا كالرهاب؟؟؟؟ اخى العزيز انت لا تستطيع الحكم على المتنصرين الانك لا تعرف عيشتهم ولا تعرف احوالهم وللاسف لن تعرف
مع خالص تحياتى
فرحــــــــــــــــــــــــــــان 55

Anonymous said...

ابو اسلام هو الارهابي الاول المتخلف الحاقد علي الرب يسوع

منك له ياابو اسلام منك له

كارين

Anonymous said...

ابو اسلام مختفى بقاله سنه لعل المانع خير شوفوه ليكون مات